أخبار الرياضة الخليجية

الهلال والسد مباراة نصف نهائي دوري أبطال أسيا مواجهة الثأر

الهلال والسد مباراة نصف النهائي ضمن منافسات دوري أبطال أسيا،
وهي المسابقة المؤهلة لكأس العالم وهو التجمع للفرق الفائزة بلقب دوري الأبطال في جميع القارات.

هذه المباراة هي المرتقبة من قبل عشاق الكرة الخليجية.
تشير جميع التوقعات من قبل المشجعين والنقاد وكذلك المحللين في عالم الساحرة المستديرة أن هذه المباراة ستكون رائعة بكل المقاييس.

الهلال والسد مباراة نصف نهائي دوري الأبطال عربي خالص

هذه المباراة من أقوى المباريات التي يمكن أن تشاهدها على الإطلاق ولكن دعونا لا نسبق الأحداث،
فهذه النوعية من المباريات ينتابها الحذر في الخطط التي يتم وضعها من قبل المدربين خاصة مع وجود مباراة أخرى ( ذهاب وإياب ).

الهلال المتربع على عرش دوري الأمير محمد بن سلمان برصيد 13 نقطة قام بجمع هذه النقاط،
بعد مجهود واضح حيث فاز في 4 مباريات من أصل 5 وتعثر في واحدة ووقع في فخ التعادل.

على الجانب الآخر يتصدر السد جدول ترتيب الدوري القطري بتحققيه العلامة الكاملة برصيد 12 نقطة من 4 جولات في دوري نجوم قطر.

هذه المباراة تعد الحاسمة للهلال بهذا الجيل من المواهب واللاعبين حيث يملك باقة من النجوم منهم ( بافيتيمبي غوميس، ياسر الشهراني ، عمر السومة ، سالم الدوسري ).

الهلال والسد
الهلال والسد

غاب اللقب عن خزائن الهلال النادي الكبير منذ عام 2000 أي من القرن الماضي.
ونذكر أن لقب دوري أبطال أسيا دخل خزائن الهلال في مناسبتين عامي 1991 و2000.

وحل في مركز الوصافة في 4 مرات أعوام 1986 و1987 و2014 و2017.

المباراة المنتظرة اليوم بتاريخ 1-10-2019 يوم الثلاثاء،
وتقام على أرضية ملعب جاسم بن حمد في قطر حيث يحل الهلال ضيفًا ثقيلًا على السد في هذا اليوم.

تذاع المباراة عبر القنوات التالية: قناة بي ان سبورتس 2HD وأيضًا على قناة الكأس.

يمكنك مشاهدة مباراة السد والهلال في تمام الساعة الخامسة والنصف بتوقيت عاصمة مصر القاهرة والسادسة والنصف بتوقيت مكة المكرمة والسابعة والنصف بتوقيت مدينة أبو ظبي.

المراجع : هنا

الوسوم

أحمد محمد

كاتب ومحرر في المواقع الإلكترونية .. حاصل على ليسانس آداب جامعة الإسكندرية تخصص التاريخ .. وحاصل على شهادة الدراسات العليا في العلوم التربوية من كلية التربية جامعة الإسكندرية. أملك خبرات في العديد من المجالات مثل تصميمات الفوتوشوب والمونتاج وصناعة المحتوى على اليوتيوب.

مقالات ذات صلة

إغلاق