أخبار الخليج اليوم

زيارة وفد إماراتي للعاصمة الإيرانية وموقف السعودية

زيارة وفد إماراتي للعاصمة الإيرانية فبالرغم من المشاكل والتهديدات الإيرانية إلا أن وفد خفر السواحل الإماراتي قام بزيارة دولة طهران عاصمة إيران مما أثار جدلًا كبيرًا حول هذا الموضوع

لذلك سيقوم موقع الخليج لايف بعرض أسباب هذه الزيارة ورد دولة الإمارات على الجدل الذي دار في هذا الموضوع

 

زيارة وفد إماراتي للعاصمة الإيرانية

اختلفت الأراء حول سبب زيارة الوفد الإماراتي لإيران فالبعض قال إن دولة الإمارات بدأت تفكر في مصلحتها أولًا وأصبحت تتحرك بدون علم السعودية

والبعض الآخر قال أن المملكة العربية السعودية على علم ودراية بكل تحركات دولة الإمارات

كما قال بعض الكتاب القطريون أن زيارة الوفد الإماراتي لإيران سوف يؤدي إلى حدوث توتر بين المملكة العربية السعودية والإمارات

وقد قال كاتب آخر أنه من مصلحة دولة الإمارات أن تتقرب إلى إيران وذلك بسبب قوة جيشها وتاريخها واقتصادها

قال كاتب بحريني أن زيارة دولة الإمارات للعاصمة الإيرانية لا يمكنه أن يحدث بدون استشارة المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين

كما أكد أن الدول الثلاث لا يمكن أن تتأثر علاقتهم بسبب زيارة هدفها حل أزمة الصيادين

وأن الدول الثلاث عبارة عن دولة واحدة ولكن بمسميات مختلفة

 

زيارة وفد إماراتي للعاصمة الإيرانية و رد الإمارات

قالت دولة الإمارات العربية المتحدة أن هذه الزيارة كانت استكمالًا لزيارات سابقة قامت بها لجنة مشتركة بين البلدين

وكان الهدف منها البحث عن أسباب تجاوز الصيادين للحدود البحرية للبلدين

كما قال أحد الكتاب الإماراتيين أن قطر تبذل جهودها وتسعى لعمل محاولات لتفرقة أقوى دولتين يقودان مقاطعة المملكة القطرية وهما دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية

وقد أكد الكاتب الإماراتي أن العلاقة السعودية الإماراتية لا يمكن التدخل بينها لأنها علاقة قوية ولن تضعف بسبب زيارة روتينة من دولة الإمارات للعاصمة الإيرانية وإن جميع محاولات قطر للتفرقة بين البلدين سوف تبوء بالفشل

 

موقف السعودية من زيارة الوفد الإماراتي للعاصمة الإيرانية

نشر أحد الكتاب السعوديين أن المملكة العربية السعودية لن تقف متفرجة على البرامج التي تحدث لتطوير الأسلحة الباليستية من قبل إيران ومحاولاتها القوية لامتلاك سلاح نووي فتاك

وأكد أن المملكة ستقف بجانب حلفائها ضد الخطر الإيراني وانها لن تستسلم

ولن تعتمد كثيرًا على جيرانها الذين ارتموا في أحضان عدوهم اللدود بسبب علاقات دبلوماسية ضعيفة

وقال أيضًا الكاتب السعودي أن المملكة العربية السعودية لا تميل إلى الحرب

وبرر موقف البلد من الحرب في اليمن بأن كان سببه دعم الشرعية حتى لا يكتسب الانقلاب الحوثي السيادة الشرعية.

 

المصدر :  هنا

الوسوم

مريم السيد

مريم السيد : كاتبة محترفة في مجال الويب، لها خبرة كبيرة في كتابة المقالات وكل ما يخص أخبار الخليج من حيث ( أخبار الإمارات و السعودية و الكويت و غيرها من الدول الخليجية ) بالإضافة إلى الاهتمام بالتكنولوجيا الخليجية و أخبار تقدم التكنولوجيا في العالم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق