أخبار الرياضة الخليجية

ميلوس ديجينيك يعاود أدراجه بعد إبداعه في الدوري السعودي

ميلوس ديجينيك اللاعب الأسترالي الشاب صاحب ال25 عام المحترف في الدوري السعودي.
مر 12 شهرًا على المدافع الشاب الذي لعب دورًا مؤثرًا في الوقت الذي كان فيه يلعب فيه مع الهلال في الدوري السعودي.

ميلوس ديجينيك ورحلته بين دوري أبطال أوروبا ودوري أبطال أسيا وحديثه عن الفترة التي قضاها مع الهلال السعودي

منذ عام 1992، لم يكن النجم الأحمر بلغراد – وهو النادي الحالي الذي يلعب له نجم الهلال السعودي – مؤهلًا لمنافسة الأندية الأوروبية الأولى.
لكن ديجينك ساعد أبطال الصرب في تحقيق فوز دراماتيكي على نادي سالزبورغ في عام 2018.

بعد الفوز بالكأس الأوروبية في عام 1991، انتصر ريد ستاروحقق فوز لا ينسى على ليفربول حامل اللقب.
في نهاية المطاف وتعادل مثير للإعجاب مع نابولي في مجموعة صعبة بما في ذلك باريس سان جيرمان على شهيته لكرة القدم في دوري أبطال أوروبا.

ولكن بعد أعلى مستويات له وعودة النجم الأحمر بلغراد إلى قمة كرة القدم الأوروبية،
اختار ديجينك تحديًا جديدًا في يناير الماضي وهو الهلال السعودي.
ولعب المدافع البالغ من العمر 25 عامًا إلى جانب سيباستيان جيوفينكو وبافيتيمبي غوميس وأندريه كاريلو وعمر عبد الرحمن عموري.
رغم أنها كانت تجربة إيجابية مع أحد أكبر الأندية الآسيوية في الشرق الأقصى،
إلا أن إغراء النجم الأحمر وحملة أخرى في دوري أبطال أوروبا أثبتت أنها قوية للغاية وعاد مرة أخرى إلى ناديه.

وقال ديجينك، الذي عاد إلى ريد ستار على سبيل الإعارة في يوليو قبل توقيع عقد مدته أربع سنوات،
“لعب دوري الأبطال ثم الذهاب إلى السعودية والعودة إلى دوري الأبطال مرة أخرى لا يمكنك أن أتخيل ذلك”. “أنت تحلم به وتضحي بالكثير لكي يحدث ذلك” يقصد كأس دوري أبطال أوروبا الغالي.

“في العام الماضي ساعدت النجم الأحمر بلغراد كثيرًا في التصفيات ضد سالزبورغ  لكن لم أكن أنا فقط. إنه جهد جماعي إنه ليس مجرد لاعب واحد.”

مدافع المنتخب الأسترالي الذي فر من منطقة البلقان التي مزقتها الحرب مع أسرته في التسعينيات،
وانتقل إلى أستراليا
“لقد أمضيت ستة أشهر في دوري أبطال أوروبا ثم حان الوقت للذهاب إلى المملكة العربية السعودية إلى الهلال
حيث قضيت فترة جيدة.. لعبت في دوري أبطال آسيا ولعبت مع بعض اللاعبين الذين لا يصدقون.
وكان لدي الكثير من المرح هناك لقد كانت تجربة جيدة في الدوري السعودي.

اللاعب الأسترالي  ميلوس ديجينيك يقرر العودة لدوري أبطال أوروبا مرة أخرى

وأضاف اللاعب الأسترالي: “لكن في نهاية المطاف تحولت الأمور في النهاية وانتهى بي الأمر بالعودة إلى النجم الأحمر.
أردت كرة القدم الأوروبية مرة أخرى، أنا في الخامسة والعشرين من عمري وأعتقد أنه لا يزال لدي الكثير لأقدمه في أوروبا،
وأستطيع أن أبين ذلك للعالم، ولهذا السبب أنا متحمس للغاية للعودة إنه منزلي إنه النادي الذي أحبه “.

يستعد ديجنيك لحملة أخرى من دوري أبطال أوروبا 2019 يشارك فيها بايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني،
وصيف بطل الموسم الماضي توتنهام، وعمالقة اليونان أولمبياكوس في المجموعة الثانية.

مثل الموسم الماضي لعب ديجينك دورًا كبيرًا في المباريات الفاصلة.
لقد سجل هدفًا لا يقدر بثمن حيث تعادل الفريق الأحمر مع يونغ بويز 2-2.

ميلوس ديجينيك

وقال اللاعب ديجنيك: “من الواضح أننا كسرنا هذا الجفاف العام الماضي،
إن الصعود لدوري الأبطال لمدة عامين متتاليين أمر استثنائي. لم يكن أحد منا يحلم بذلك.

أشياء من هذا القبيل لا تأتي في كثير من الأحيان أو بهذه السهولة، كان هناك الكثير من التضحيات المقدمة.

والكثير من الألعاب والرحلات الصعبة ضد الأندية الكبيرة، إنها شهادة على النادي واللاعبين والمشجعين والموظفين والمدربين التي التزمنا بها وحقيقة هذا الشيء لا يصدق.

اللعب مع بعض من أعظم الأندية في المنافسة الأوروبية التي تتمتع بأكبر تاريخ.
كنادي ليفربول ونابولي وباريس سان جيرمان لكن هذا العام يصطدم الفريق الأحمر مع بايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني، إنه شيء ما مذهل.

مرت 12 شهرًا على ميلوس ديجينيك  الذي لعب دورًا مؤثرًا
في الوقت الذي كان فيه نادي ريد ستار بلجراد التابع له في طفولته يعاني من الجفاف الأوروبي الذي دام 26 عامًا في الموسم الماضي.

ويستعد اللاعب حاليًا للمشاركة في دوري الأبطال الذي يدخل فيه النادي الإنجليزي ليفربول
ليدافع عن نقبه الذي فاز به العام الماضي بفضل كوكبة من النجوم أبرزهم المصري محمد صلاح و فان ديك المدافع الهولاندي و ساديو ماني الجناح السنغالي وأيضًا البرازيلي روبيرتو فيرمينو.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة