أخبار المرأة الخليجية

مطوع يضرب النساء الغير منتقبات بالحذاء في شوارع السعودية

أثار رجل مجهول جدلاً واسع النطاق في المملكة العربية السعودية بعد ظهوره في مقطع فيديو يقف في أحد الشوارع الرئيسية ــ مطوع ــ حيث حث النساء بصوت عالٍ على لبس النقاب قبل أن يضرب النساء اللائي كن يصورن خطبته الغريبة.

في الفيديو المنشور على نطاق واسع، يبدو أن رجلاً يرتدي الزي السعودي التقليدي
ويستشهد بآية من القرآن الكريم يحث النساء على الاحتشام بارتداء النقاب،
وعدم ارتداء العطور إذا غادرن بيوتهن.

في حين أن الرجل كان يقول إن كل من تظهر بدون حجاب وتفوح منها رائحة العطر
فهي زانية، وعليه فقد التفت النساء المقربات منه ليصورنه، وخلع حذاؤه ورماهن به،
فصرخن بصوت عال وتوقفن عن التصوير.

تعرض الرجل لانتقادات شديدة بسبب سلوكه، لكن عددًا كبيرًا من التغريدات
السعودية انتقد النساء اللواتي كن يصورنه واتهمتهن التغريدات المنحازة للرجل
باستفزازه.

كلمة مطوع تصبح تريند تويتر الأول

جذب الحدث كثير من المغردين وأصبح تريند تويتر الأول لوقت كبير،
وتصدر هاشتاج مطوع ــ وهو مصطلح يُعطى للشخص الذي يقدم
المشورة الدينية في الأماكن العامة.

وقال مغردون سعوديون على موقع “Twitter” الإلكتروني إن الحادث وقع قبل يومين في أحد شوارع محافظة ينبع بمنطقة المدينة المنورة.

وذكرت صحيفة “سبق” المحلية أن الرجل مصاب بمرض عقلي، وتم اعتقاله لاستكمال الإجراءات القانونية ضده، مشيرةً إلى أنه سبق أن اعتدى على نساء أخريات في حوادث مماثلة، وسط مطالبة الأهالي بإيداعه في مراكز الصحة العقلية.

حتى منتصف عام 2016 طالبت دوريات لجنة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أن ترتدي النساء في الأماكن العامة ملابس متواضعة قبل أن تقلل المملكة العربية السعودية من سلطة الهيئة، والتي شبهها البعض بالشرطة الدينية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق