أخبار العالم

قضية تهز فرنسا .. شركة اتصالات تقود موظفيها للانتحار

قضية تهز فرنسا وتُثير الجدل في الشارع الفرنسي حيث تمت إدانة 3 من كبار المسؤولين في شركة”فرانس تيليكوم”بسبب سلسلة من حالات الانتحار لموظفيها

فما السبب وراء انتحار موظفي الشركة؟!! هذا ما سنعرفه من خلال هذا الخبر

شركة اتصالات تقود موظفيها للانتحار

قضية تهز فرنسا
قضية تهز فرنسا

تفاصيل الخبر

عدد من حالات الانتحار لموظفي شركة “أورانج” للاتصالات، دفعت محكمة فرنسا لإدانة 3 من كبار المسؤولين السابقين في الشركة، في قضية ضخمة تسلط الضوء على “المضايقات الأخلاقية” في الشركات الكبيرة.

وقال المدعي العام إن الشركة لجات لأساليب مزعجة للعاملين خلال إعادة هيكلية الشركة في عام 2009، مما أدت ببشعور العاملين بالضغط الكبير الذي أدى إلى انتحارهم.

وقامت المحكمة بالاطلاع على 39 قضية بين عامي 2006 و 2009، وشملت 19 حالة انتحار، و 12 محاولة انتحار، بالإضافة إلى 8 حالات من الاكتئاب الشديد.

واستمعت محكمة باريس إلى عائلات الضحايا ورأت رسائل وصور، بما في ذلك ملاحظة واحدة تقول: “أنا أنتحر بسبب عملي في فرانس تليكوم (الاسم السابق للشركة)، إنه السبب الوحيد”.

قضية تهز فرنسا
قضية تهز فرنسا

أسباب الانتحار

أقرّت الشركة بأن عددًا من العاملين بالشركة عانوا نتيجة أخطاء إدارية، لكنها أنكرت وجود سياسة ممنهجة للمضايقات الأخلاقية.

وجاء في تقرير تم نشره عام 2010 من قبل مفتشي العمل، إن الإدارة استخدمت أساليب “المضايقات الأخلاقية” وإلزامهم بشروط صعبة التنفيذ، مثل إجبار الموظفين على العمل في مدن بعيدة عن منازلهم، ووضع أهداف أداء غير قابلة للتحقيق.

حكم المحكمة

حكمت محكمة باريس على الرئيس التنفيذي السابق “ديدييه لومبارد”، بـ 77 عامًا، بالسجن لمدة عام كامل وغرامة قدرها 15 ألف يورو.

كما دفعت الشركة تعويضات بقيمة 3.5 مليون يورو، وذلك بعد إقالة 22 ألف موظف، وإعادة توزيع 10 آلاف موظف، في خطوة إعادة هيكلة ضخمة قبل 10 أعوام.

وتعتبر شركة أورانج أول شركة فرنسية كبيرة تمت محاكمتها بتهمة المضايقات الأخلاقية، وقد تشكل القضية سابقة قانونية في عالم الشركات.

لمزيد من المعلومات حول الخبر يمكنكم متابعة الفيديو

الوسوم

سوسن رسمي

سوسن رسمي : كاتبة فسلطينية لها خبرة في مجالات متعددة، حيث تعمل كمدربة تنمية بشرية، ولها العديد من الدورات التعليمية، كما أنها متخصصة تطوير الذات والتأهيل السلوكي للأطفال، وحاصلة على العديد من الجوائز العلمية في مجالات متعددة، وهي حالياً تشغل العديد من المناصب محرر في عرب نيوز والخليح لايف وتعمل بمؤسسة أعرفها كمسئولة عن قسم الأسرة والطفل.

مقالات ذات صلة

إغلاق