أخبار الكويت

غدير عسيري وكلمة الوزيرة المستقيلة من الحكومة الكويتية

غدير عسيري وزير الشؤون الاجتماعية في دولة الكويت تتقدم باستقالتها للأسباب شخصية والحكومة تتفهم ذلك وتستجيب لطلبها.

الوزيرة السابقة قالت أنها تشرفت باكتساب ثقة صاحب السمو الأمير ورئيس الوزراء بتعيينها في المنصب الوزاري، وقد بذلت قصارى جهدها للحفاظ على تلك الثقة الكبيرة
لكن المهام داخل حكومة الكويت الجديدة صعبة ومعقدة للغاية لن تقدر على تحملها.

الوزيرة السابقة غدير عسيري تستعرض الصعوبات التي واجهتها

ذكرت الوزيرة السابقة غدير عسيري منذ اليوم الأول على مقعد الوزارة حاربني قوى الظلام ورد الفعل بطريقة أثرت علي لفترة طويلة وأثرت على منزلي وعائلتي لذلك فضلت التمسك بصلة الترابط التي تجمعني مع أسرتي.

بدلاً من مناقشة القضايا التي تهم الدولة والمواطنين، ضغط بعض النواب على الشخصية والطائفية  لسوء الحظ ،
لقد رأيت بالضبط كيف تعمل هذه السلطة التشريعية وكيف يتعارض الصراع بين السلطتين هي نتيجة مفاوضات سياسية ومصالح انتخابية ضيقة.

أضافت الوزيرة السابقة: “لقد فتحت مكتبي للجميع ولجميع المواطنين من جميع مناحي الوزارة،
اعتدت على الاستماع إلى جميع الشكاوى والتعلم من الناس العاديين والفئات الضعيفة.
والدولة لم تفعل ما يكفي لحمايتها في حين أن المجلس مشغول بالتحقيقات الشخصية والتفاهات الأخرى.

وأشار غدير إلى أنه “العديد من الزيارات لكن القيود كانت تقف حائل بينها،
لقد وجهت العديد من التحذيرات إلى المسؤولين وتم تجميدها، وهذا هي أقصى صلاحيات الوزير في مواجهة أوجه القصور في القانون.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى