أخبار المشاهير

فايز السعيد المطرب والملحن الإماراتي المقرب من الشيخ محمد بن راشد

فايز السعيد المطرب والملحن والممثل الإماراتي الفنان الشامل صاحب الشعبية الكبيرة في الوطن العربي،
ويملك قاعدة جماهيرية كبيرة في منطقة الخليج خاصة.

الفنان الشامل يملك عدد لا نهائي من الأعمال الفنية قدمها خلال مسيرته الطويلة.. يبلغ من العمر 45 عام ويقدم فن راقي يسعد به محبيه م جميع أنحاء الوطن العربي.

في السطور المقبلة نتناول الحياة الفنية والشخصية للفنان الشامل كما نتطرق إلى تفاصيل البداية المذهلة للفنان للإمراتي صاحب الصوت الرائع.

 

حياة الفنان فايز السعيد

كانت البداية الأولى لنجم البحرين ليست فنية حيث لعب كرة السلة منذ أن كان عمره 15 عامًا،
ومن أهم الأشياء التي وضعت بصمة في تاريخ الفني هي مشاركته كعضو لجنة تحكيم في برنامج أكتشاف المواهب “نجم الخليج”.

كانت انطلاقه الفنان الخليجي من الصفر إلى الاحتراف انطلاقة مثالية
حيث تدرج على بخطى ثابتة على سلم النجومية وعانى الكثير من المعوقات ولم تكن مسيرة سهلة على الإطلاق،
المسيرة الحافلة بالإنجازات جعلته نجم أول مهرجان غنائي في مهرجان دبي للتسوق نظمته إمارة دبي في عام 1999.

فايز السعيد تقدم إلى الإذاعة والتلفزيون المصري وتم اعتماده من قبل الإذاعة بعد أن غنى أمام لجنة تحكيم من أفضل الفنانين المصريين.

فايز السعيد
فايز السعيد

 

كانت النقلة الأهم في تاريخ الفنان الإماراتي وخطوته الأولى على سلم النجومية كمغني وملحن بعد أن اختاره سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم (فزاع)، ولي عهد دبي، باعتباره الملحن الخاص والرسمي لأعماله الشعرية.

كانت أعماله الفنية مستوحاه من موهبته العالية في التلحين والغناء حيث افتتح أفق الطيران في سماء الألحان والتأليف لنجوم الخليج والعالم العربي،

ألف العديد من الأعمال الفنية الناجحة في الوطن العربي بأصوات النجوم والنجمات،
ومن أشهرهم المغنون الإماراتيون “مهدي حمد” و “إمبيرو” ، حسين الجسمي ، الفنان العربي محمد عبده.

والعملاق أبو بكر سالم والنجمين عبد المجيد عبد الله وعايدة المنهالي وكذلك العرب كاظم الساهر وأصاله،
آخر أعماله حقق نجاحًا كبيرًا مع بلقيس أحمد فتحي كذلك تعاون مع كل من أروى فهد الكبيسي وهيفاء وهبي.

 

البداية الفنية للمطرب العظيم فايز السعيد

كانت خطوته الفنية الأولى في عالم الموسيقى منذ صغره في سن باكر حيث أحب الموسيقى وبدأ يشدوا بصوته أغاني التراث وشجعه على ذلك أسرته التي كانت فخورة بابنها وما يقدمه من فن،

لم يستسلم أبدًا لهذا الحلم واستمر في طريقه لاحتراف الفن لذلك اتخذ قراره وسافر إلى دبي
وقابل الملحن موسى محمد، الذي أشاد بصوته وقدم له أغنية “عيون الفجر” التي أنتجتها إذاعة أبو ظبي.

أصدر فايز السعيد أول ألبوم غنائي من مكون من 6 مقاطع موسيقية بعنوان “ساعة الوعد” في عام 1996،
والذي تضمن أغنية من تأليف الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،
حقق هذا الألبوم إنجازات كبيرة في الساحة الفنية والغنائية كما ساعد ذلك الفنان في الترويج للأعمال الفنية والشخصية الموسيقية المتجسدة في نوعية واتجاهات اللون الغنائي.

الفنان الإماراتي مهتم بغناء اللهجات المختلفة مثل مثل اللهجة العراقية والمصرية والمغربية واللبنانية والخليجية.
على الرغم من نجاحه الكبير كمغني وصوته الذي لقى قبول من قبل الجماهير إلا أنه ركز على المساهمة في الأغاني والأعمال التلحينية لنجوم آخرين محبوبين ومعروفين على الساحة العربية،

كانت أبرز الإنجازات في مجال التلحين للفنان الشامل في القرن الـ 21 تلحينه لعدد كبير من قصائد محمد عبده، وأبو بكر سالم ، وقاسم الساهر ، ورشيد الماجد ، وأنغام ، أصالة ، لطيفة ،وصابر الرباعي ويارا.

فايز السعيد
فايز السعيد

مساهمة فايز السعيد في الألبومات الغنائية المتنوعة

ساهم الفنان الرائع في إنتاج ألبوم “رواء” ، الذي أصدرته روتانا عام 1999.. كان الألبوم ناجحًا جدًا وكانت الأغنية (الله يوفقك)،
من أهم وأبرز المقاطع الموسيقية التي لاقت قبول وتفاعل كبير مع الجماهير وتعلق بها آذان الجمهور ولا تزال في آذانهم،
والأغنية هي واحدة من كلمات الشاعر الإماراتي الرائع أنور المشري، الألبوم كان رائع ومتنوع.

كرم النجم الإماراتي من قبل وزارة الشباب والرياضة للشباب الإبداعي في عام 1999،
حصل أيضًا على شهادة اعتماد لصوته الجميل في جمهورية مصر العربية.

غنى أغنية للفنان الكبير وديع الصافي أمام لجنة تضم أسماء ضخمة في عالم الغناء والموسيقى في القاهرة.
قدم فايز السعيد العديد من الأغاني ومناسبات مختلفة،

ومن أعظم أعماله الأغنية التي قام بإهدائها للشعب الفلسطيني في أوبرا غنائية مع الفنان حسين الجسمي والفنان سمر،
كما قدم عمل غنائي آخر في أغنية للأم مع الفنانة ريم المحمودي.

 

إنجازاته في عالم الغناء والتلحين لدولة الإمارات

 

شارك الفنان في العديد من الأعمال الفنية الغنائية من هذه الأعمال الرائعة في عام 2003 العمل الرائع
وهو أوبريت كـأس الخليج  المقامة فاعلياته في دولة الكويت الشقيقة ومثل فايز السعيد باسم دولة الإمارات العربية المتحدة وكانت مشاركة رائعة أضافت الكثير إلى العمل الفني.

كان هذا الأوبريت بجانب عدد كبير من الفنانين العمالقة مثل:عبدالكريم عبدالقادر-عبدالله الرويشد-أحمد الجميري-عبدالمجيد عبدالله.

وإذا تحدثنا عن إنجازات النجم الإماراتي فايز السعيد نذكر أيضًا  عام 2004 شارك في أوبريت حب الوطن المقام في دولة الكويت.

فايز السعيد
فايز السعيد

 

خلال فاعليات استفتاء مجلة الأسرة العصرية  تمكن الفنان من الحصول على جائزة أفضل ملحن خليجي لعام 2004.
شارك في العديد من المهرجانات الغنائية ونال الكثير من الجوائز عن أعماله الفنية التي لاقت رواجًا في جميع أنحاء الوطن العربي.

كانت أولى خطواته في مجال التلحين عام 2000 ونذكر جيدًا البداية الأكثر من رائعة في عمل موسيقي مع الفنانة ريم المحمودي في أغنية (غيرت رأيي)،
ونجحت الأغنية وعلقت في آذان الجمهور وتلقى عليها الفنان العديد من الآراء الإيجابية
بعد ذلك انطلق الفنان في عالم التلحين لنفسه ولفنانين آخرين منهم الهواء والمحترفين والصفوة في عالم الغناء.

من أبرز المشاريع الغنائية كانت مع كل من حسين الجسمي و عيضة المنهالي و رويدة المحروقي وسم.

ودائمًا يشلرك الفنان الإماراتي في الأعمال الراقية التي تترك بصمة في عالم الغناء العربي المعاصر التي تأخذ على عاتقها الارتقاء بالذوق العام.

 

 

 

 

 

الوسوم

أحمد محمد

كاتب ومحرر في المواقع الإلكترونية .. حاصل على ليسانس آداب جامعة الإسكندرية تخصص التاريخ .. وحاصل على شهادة الدراسات العليا في العلوم التربوية من كلية التربية جامعة الإسكندرية. أملك مهارة وخبرة في العديد من المجالات مثل تصميم الجرافيك والمونتاج وصناعة المحتوى على اليوتيوب.

مقالات ذات صلة

إغلاق