أخبار الرياضة الخليجية

آرسنال ضد مان سيتي الجانارز يطيح بالسيتيزين في الكأس ورد فعل جوارديولا

آرسنال ضد مان سيتي فريق الجانارز هذا الموسم يحقق الإنجازات خاصة في الكأس،
استغل آرسنال حالة التشتت التي أصابت كتيبة المدرب الإسباني بيب جوارديولا بسبب التركيز على ضياع لقب الدوري من ناحية،
وبسبب المباراة القادمة في دوري الأبطال ضد الميرينجي من جهة أخرى، وتمكن آرسنال من اقتناص فوز غير متوقع على السيتي.

على أرضية ملعب ويمبلي بأداء ليس الأفضل أطاح الجانارز بكبير إنجلترا الثاني من المنافسة في مسابقة الكأس الإنجليزي،
كان في وقت سابق تمكن آرسنال من الفوز على بطل الدوري الإنجليزي للموسم الحالي ليفربول.

آرسنال ضد مان سيتي

بعد هذه المباراة يتبقى للسيتي لقب دوري الأبطال الذي سيحاول المدرب الإسباني جوارديولا بذل قصار جهده مع الفريق حتى لا يفلت من بين يديه الكأس ذات الأذنين لهذا العام.

السيتي الذي سوف يخوض مباراة دوري الأبطال أمام الفريق الملكي الذي تمكن من حصد لقب الدوري لهذا الموسم بعد تجاوزه الغريم التقليدي الفريق الكتالوني برشلونة والانفراد بالصدارة.

هذه المباراة سوف نتابعها جميعنا وجب التنويه لها فمن المقرر عقدها في يوم السابع من شهر أغسطس 2020،
في تمام الساعة العاشرة بتوقيت مدينة مكة المكرمة.

وبالعودة إلى مباراة المتعة والإثارة أمس حاول فريق السيتي بشتى الطرق العودة في اللقاء لكن اللاعبين لم يكونوا في كامل تركيزهم،
وظهر كذلك الإجهاد عليها بسبب كثرة المباريات المتتالية خاصة بعد عودة النشاط الرياضي من كورونا.

آرسنال ضد مان سيتي
آرسنال ضد مان سيتي

مجريات لقاء آرسنال ضد مان سيتي

لم يتمكن السيتي بالتأكيد من التحكم في الكرة والتحكم في مجريات المباراة شاهدنا في أول ربع ساعة من المباراة النقلات اليتيمة للسيتي،
وقد أتيح لرحيم سترلينج فرصة لكنه أهدرها، حيث أزال الكرة من دفاع آرسنال في منطقة الجزاء.
لكن التردد بين التمرير وإطلاق الكرة في الشباكتسبب في دفع الدفاع إلى زاوية ميتة.

اجتاز أوباميانج الفخ الدقاعي ومصيدة التسلل في الدقيقة 17 بعد تسديده ديفيد لويز القوية،
لكن إيدرسون، أنقذ الموقف.

في الدقيقة 19 ، أوباميانج منح التقدم في المباراة إلى أرسنال ، وذلك بعد تمريرة من بيبي بقدمه اليسرى،
حيث أرسل الأخير الكرة من الجانب الأيمن من قدم اللاعب الغابوني، وضرب الأخير الكرة في القائم البعيد ومزق الشباك بكرته في الهدف.

حاولرحيم ستيرلنغ تقريبًا مانشستر سيتي في الدقيقة 49، لكنه فشل بعد تمريره  من كيفن دي بروين على الجانب الأيسر من الأرض.

في الدقيقة 54 ،  حاول رياض محرز ومرر ميتلاند نايلز من اليمين لضرب الكرة في زاوية ضيقة،
على الرغم من أن مارتينيز كان يجد الأمر صعبًا أمامه لكنه تمكن من الإمساك بالكرة.

في الدقيقة 71، أطلق اللاعب الغابوني الكرة مرة أخرى في شباك إديرسون البرازيلي وتمكن من تعزيز نتيجة اللقاء لصالح الجانارز.

الخطوة التالية بعد لقاء آرسنال ضد مان سيتي

بعد تغلب آرسنال على السيتي أمس أصبح في حالة انتظار للفريق المنافس في الجولة القادمة من الكأس يحدد الطرف الآخر اليوم،
وذلك في تمام الساعة السابعة حيث تقام مباراة بين الكبيرين البلوز والشياطين الحمر،
يتنافس الكبيرين اليوم في نهائي قبل الأوان في مباراة مثيرة يحاول فيها كلا الفريقين الخروج بلقب من هذا الموسم الذي نال من كلا الفريقين بسبب الإصابات والكثير من الانتقالات والفترات الغير الثابتة.

سوف نشاهد في الفترة القادمة العديد من المباريات المثيرة منها نهائي الكأس الإنجليزي في 1 أغسطس،
وكذلك انطلاق المباريات الهامة في دوري أبطال أوروبا واستكمال المتعة الكروية مع أكبر الأندرية الأوروبية.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى