أخبار الرياضة الخليجية

النادي الكتالوني يتخطى نابولي ويتأهل للدور نصف النهائي بدوري أبطال أوروبا

النادي الكتالوني صاحب التاريخ العريق باليغا الإسبانية وصاحب البطولات الدولية والأوروبية،
والذي يحظى في الوقت الحالي بوجود النجم الأرجنتيني الملقب بالبرغوث صاحب ال33 عام ليونيل ميسي قائد منتخب بلاده وصفوف فريق البرسا،
وهو يعد أفضل لاعب في الدوري الإسباني في مختلف الفترات وصاحب أعلى الأرقام في جميع البطولات التي شارك بها.

ذلك وقد شهد فريق البلوجرانا يوم أمس السبت الموافق 8 أغسطس حلول نادي نابولي الإيطالي بقيادة المدرب جينارو غاتوزو كضيف على ملعب الكامب نو،
وكان ذلك ضمن فعاليات استئناف الجولة السادسة عشرة من دوري أبطال أوروبا، والتي كانت قد توقفت بسبب تفشي فيروس كورونا.

شهد هذا اللقاء الناري تفوق كبير من جانب فريق برشلونة الذي استطاع أن يحول استحواذه إلى أهداف على أرض الملعب،
حيث استطاع النادي الإسباني العريق إقصاء فريق نابولي من الدور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا،
بعد هزيمة ساحقة شهدت تسجيل كتيبة الكامب نو لثلاث أهداف مقابل هدف وحيد لفريق نابولي الإيطالي، في إياب دور ال8 بدوري الأبطال.

النادي الكتالوني وتشكيل الفريقين بالدور ربع النهائي من دوري الأبطال

بدأ الفريق الإسباني في لقاء الأمس بالمخضرم الألماني في حراسة المرمى تير شتيجن،
في حين شغل كل من جوردي ألبا، كليمنت لينجليه، جيرارد بيكية، نيلسون سيميدو رباعي خط الدفاع،

ووفقا لخطة المدرب كيكي سيتين فقد شارك كل من سيرجيو روبيرتو، إيفان راكيتيتش، دي يونج، في خط وسط الميدان،
بينما شارك في مركز الهجوم كل من أنطوان جريزمان، لويس سواريز، والنجم الأرجنتيني الموهوب ليونيل ميسي.

ودخل فريق نابولي بنفس تشكيل البرسا واعتمد في حراسة المرمى على الحارس ديفيد أوسبينا،
وعلى كل من ماريو روي، والسنغالي كاليدو كوليبالي، كوستاس مانولاس، دي لورينزو. في رباعي خط الدفاع.

وفي خط الوسط اختار المدير الفني الإيطالي غاتوزو أن يبدأ بكل من بدييجو ديمي، فابيا رويز، وبيوتر زيلينسكي،
في حين قاد مركز الهجوم كل من الثلاثي لورينزو إنسيني، درايس ميرتينز وخوسيه كاليخون.

 

تفاصيل مباراة البلوجرانا ونابولي بدوري الأبطال

النادي الكتالوني
النادي الكتالوني

دخلت كتيبة البلوجرانا الشوط الأول من المباراة أمام نابولي،
بسيطرة كبيرة واستحواذ على الكرة نتج عنه ضغط هجوم برشلونة، وبسبب الفرنسي كليمو لينجليه حقق الهدف الأول للكتالوني برأس ممتاز في الدقيقة العاشرة.

 

وواصل برشلونة ممارسة الضغط الهجومي في اللقاء أمام نابولي،
حتى أضاف النجم الأرجنتيني ميسي الهدف الثاني في الدقيقة 22 بطريقة رائعة، بعد أن راوغ عدد من اللاعبين.

ثم أضاف ميسي الهدف الثالث في المباراة،
وهو يعد هدفه الشخصي الثاني في اللقاء وكان ذلك في الدقيقة 30، لكن الحكم التركي هورن تشاك ألغى الهدف بسبب لمسة ميسي اليدوية،
التي رأى أغلب المحللين الرياضيين أنه قرار خاطئ من حكم اللقاء وأن الهدف صحيح.

ليعود النادي الإسباني لتسجيل هدفه الثالث، حيث سجله المهاجم الأوروجواياني لويس سواريز من ركلة جزاء.

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، حقق اللاعب الإيطالي لورينزو إنسيني الهدف الأول في المباراة لصالح فريق نابولي من خلال ركلة جزاء أمام برشلونة،
وهو ما يقلص الفارق، لينتهي الشوط الأول من مباراة برشلونة أمام نابولي، بتقدم البلوجرانا بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد للنادي الإيطالي.

في الشوط الثاني من لقاء برشلونة ونابولي، لم يتغير الوضع،
حيث تمسك برشلونة بالصدارة، ورغم تسجيل اللاعب البديل أركاديو ميليتش البولندي هدفًا إيطاليًا، لكن تم إلغاؤه بداعي التسلل.

لينتقل فريق برشلونة بعد ذلك لمواجهة النادي الألماني العريق بايرن ميونيخ ضمن فعاليات الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى