أخبار الرياضة الخليجية

لويس سواريز يعلن غضبه من سياسة مدرب برشلونة الجديد

لويس سواريز المهاجم الأوروجوياني المخضرم صاحب ال33 عام والمحترف في صفوف النادي الكتالوني،
والذي يحظى بمتابعة وشهرة كبيرة خاصة وأنه يتمتع بعلاقة جيدة مع أفضل لاعب في العالم وهو البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ذلك وشهدت الفترة الأخيرة عقب هزيمة البايرن الساحقة بثمانية أهداف مقابل هدفين للبلوجرانا مما أدى لخروج مشين للنادي الكتالوني،
وهو ما ترتب عليه حدوث توتر وأزمات داخل النادي والتي أدت لخروج المدير الفني كيكي سيتين،
وتعيين المدير الفني رونالد كومان المدرب السابق للمنتخب الهولندي والذي يقود في الوقت الحالي ثورة تعديلات في صفوف البلوجرانا.

حيث تلقى مهاجم برشلونة خلال الساعات القليلة الماضية مكالمة هاتفية من المدير الفني الجديد،
والتي أدت تفاصيلها لتفاقم الوضع بالنسبة للأوروجوياني سواريز.

بالرغم من أن سواريز كان ينتظر تلك المكالمة من مدربه الهولندي الجديد لتحديد مصيره مع النادي،
إلا أن نتائج تلك المحادثة لم تكن في صالح المهاجم الأوروجوياني المخضرم.

في الواقع، إن أزمة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي ورغبته في خوض تجربة جديدة خارج النادي الكتالوني،
سوف تؤثر على مصير الأوروجوياني في صفوف البلوجرانا.

 

لويس سواريز يخرج من حسابات البرسا للموسم الجديد

صرحت بعض الصحف الإسبانية عن تفاصيل مكالمة كومان وسواريز،
حيث قالت أن كومان أبلغ سواريز بنواياه، في حين أن سواريز قام بالاستماع إليه، وبعد ذلك لم تستمر المكالمة طويلا حيث قرر الأوروجوياني أن يجعل منها محادثة قصيرة.

وقال كومان للمهاجم الأوروجوياني إنه سيستبعد الموسم المقبل،
ولا يخطط للاعتماد عليه في ضمن صفوف الفريق، وهو الخيار الأفضل لكلا الطرفين للإبقاء على سواريز في ناد آخر.

ولم يكن أمام سواريز خيار سوى قبول قرار المدرب الهولندي بعد الاستماع إلى كومان،
فأجاب بجملة واحدة فقط وأكد أنه لا يريد أن يصبح مشكلة احترافية أو عقبة أمام النادي.

ولم يطلب سواريز أي تفسير من كومان بشأن قراره بإخراج الأوروجوياني من حساباته،
حيث أن المدرب الهولندي كان غير مستعد لتبرير قراره.

ومن المتوقع أن يجتمع وكلاء سواريز مع إدارة النادي الكتالوني من أجل التوصل إلى اتفاق لإنهاء العقد بين اللاعب والنادي،
خاصة وأن عقد سواريز لا يزال يمتد حتى عام مقبل ويمكن تجديده لموسم آخر.

وأعلنت الصحف أيضا أن سواريز ينتظر رسالة من النادي حتى يتمكن من بدء المفاوضات مع الأندية الأخرى،
التي تحتاج إلى خدماته، وأنه يمكن للنادي تقديم تعويض مالي للتخلي عنه قبل إنهاء العقد.

وذكرت الصحيفة الكتالونية أن سواريز سيتجنب الجدل أو المتاعب مع النادي،
وسيبحث عن وجهة أخرى دون الإضرار بإقامته التي يعيشها منذ ما يقرب من ست سنوات،
رغم أن اللاعب كان غاضبا، خاصة بعد استبعاد برشلونة من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على يد بايرن ميونخ بشكل مشين.

 

المهاجم الأوروجوياني ينتظر عروض الأندية لتحديد وجهته القادمة

لويس سواريز
لويس سواريز

منذ فضيحة دوري أبطال أوروبا، تم توجيه الاتهامات من داخل إدارة النادي إلى سواريز،
الذي أغضب بشدة زملائه لأنهم وجدوا أن النادي لم يكن مهتمًا بالإبقاء على أحد أساطير النادي دون خسارته.

في الجهة المقابلة فإن اللاعب البرازيلي فيليبي كوتينيو سيعود إلى برشلونة عقب انتهاء فترة إعارته للبايرن.

ذلك ويرى البعض أن البرازيلي قد استفاد من ثورة كومان المدير الفني الجديد للنادي، حيث قرر رونالد الاعتماد على كوتينيو في برشلونة الموسم المقبل،
حيث أن رحيل سواريز سيؤدي إلى توفير النقود اللازمة لدفع راتب البرازيلي.

وذكرت الصحف العالمية أن كومان قام بتهنئة اللاعب البرازيلي بعد نهائي دوري الأبطال،
وأبلغه أنه ضمن خطط المدير الفني الجديد ببرشلونة للموسم المقبل.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى